مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > قضايا ومقالات > ميثاق الأخلاق: الحجر...

ميثاق الأخلاق: الحجر الأساس لكل منظمة اعلامية

هناك ميثاق أخلاقي في جوهر كل منظمة اعلامية ذات مصداقية. يقدم هذا الميثاق الارشادات للصحفيين الذين يجب عليهم ان يتخذوا وبشكل يومي قرارات تؤثر على قرائهم ومصادرهم.


ينبغي على كل منظمة اعلامية أو صحفي ان يتبنى ميثاقاً أخلاقياً- حسب الاختيار الشخصي- يؤسس لقيمهم ومهامهم. كما ويجب ان لا يتم التبني أسمياً فقط، بل بدلاً من ذلك عليهم ان يرجعوا إلى ميثاقهم بين حين وآخر ويطبقوه في حالات القرارات التحريرية الاعلامية.


تُجهد منظمات اعلامية ذات مصداقية في سبيل الحقيقة والدقة والاستقلالية والنزاهة والموضوعية. ان أغلب المواثيق الأخلاقية تشير الى هذه القيم بشكل واضح وتُقدم الارشادات لمساعدة الصحفيين على ممارسة الحرفية الموضوعية للصحافة.


فعلى سبيل المثال يشير الميثاق الأخلاقي لجمعية الصحفيين المحترفيين SPJ في الولايات المتحدة بانه ينبغي على الصحفيين »اختبار صحة الخبر من جميع المصادر» و »الأجتهاد في تقصي الاشخاص في التقارير الاخبارية وإعطائهم الفرصة للرد على الادعاءات بشأن المخالفات المزعومة ضدهم».


ان أكثر المواثيق الأخلاقية الصحفية احترافاً تأخذ بعين الاعتبار القيم الصحفية وحدها. و تُركز على الدقة والنزاهة والاستقلالية وقول الحقيقة- وهذه تمثل جوهر الصحافة.

تساعد المواثيق الأخلاقية الصحفيين على التحرك في المناطق الضبابية. فعلى سبيل المثال: من الممكن إعطاء السرية لمصدر ما بعدم الكشف عن هويته ، وذلك بالرغم من ان فعل ذلك يعني ان الصحفي لا يقول الحقيقة كاملةً ، ولكن جمعية الصحفيين المحترفيين تطالب الصحفيين بان يسألوا عن دوافع المصدر قبل إعطائه وعداً بعدم الكشف عن هويته، وان يحافظوا على وعدهم في حال قطعه.


في حين انه من الضرورة ان يُطور او تتبنى كل منظمة اعلامية ميثاق أخلاق يعكس قيمها، فينبغي ان يكون هذا القرار طوعياً. فالمواثيق الأخلاقية ليست جملة قوانين، ولا يمكن فرضها على الصحفيين كما لا يمكن الإلتزام بها من قبل أي شخص باستثناء الصحفيين داخل المنظمة الاعلامية.


في حين انه من الضرورة ان يُطور او يتبنى كل منظمة اعلامية ميثاق أخلاق يعكس قيمها، فينبغي ان يكون هذا القرار طوعياً. فالميثاقات الأخلاقية ليست جملة قوانين، ولا يمكن فرضها على الصحفيين كما لا يمكن إلتزام بها من قبل أي شخص باستثناء الصحفيين داخل المنظمة الاعلامية.


ويعود للمحررين القرار النهائي في إنزال العقوبة بالعاملين الذين يخرقون الميثاق الأخلاقي، ويتحدد ذلك بنوعية الخرق وخطورته. فعلى سبيل المثال، ان أغلب المنظمات الاعلامية تطرد الصحفيين الذين يسرقون المقالات أو يختلقون المعلومات.

وللأمثلة على المواثيق الأخلاقية، أرجو زيارة مواقع جمعية الصحفيين المحترفين (المبادئ الأخلاقية باللغتين العربية والأنكليزية) والجزيرة والعربية و الفيدرالية العالمية للصحفيين.

تياري راث، مديرة التحرير في معهد صحافة الحرب والسلام في العراق.

 

 

 

  • مسلحون يهاجمون فريق قناة بلادي الفضائية

  • AP تقول إن القوات الامريكية تحتجز مصورا في العراق

  • مسؤول حكومي يستولي على اذاعة ويطرد العاملين فيها

  • نصب تذكاري لتخليد حرية الصحافة و التعبير في العراق

  • مقتل ثاني صحفي بغضون اربعة ايام في شمال العراق

  • حالات القتل المتعمد للصحفيين في كردستان تثير مخاوف الفرق الإعلامية

  • صدور مذكرتي قبض بحق صحفيين تهدد حياتهما

  • نقص التدريب يعرض الصحافيين إلى مخاطر الموت في الموصل