مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > مقطع فديو يؤكد...

مقطع فديو يؤكد سيطرة عمليات بغداد (العسكرية) على حركة الاعلاميين

لمشاهدة مقطع الفديو اضغط على الصورة

 

يفند مقطع الفديوالذي صوره مصور صحفي اثناء منعه من دخول احد مناطق بغداد،البيانات السابقة التي اصدرتها قيادة عمليات بغداد التي ادعت فيها انها لاتفرض تخاويل مسبقة للعمل الصحفي في بغداد.

ويظهر مقطع الفديوخمسة جنود عراقيين يمنعون المصور سعد الله الخالدي الذي يعمل في صحيفة المدى من دخول منطقة الاعظمية لتغطية إجراء الامتحانات النهائية في العاصمة.

الجنود الخمسة كانوا يتعاملون بأسلوب متوازن مع الفريق الاعلامي، الا انهم ابلغوا الصحفيين بأن التعليمات مقيدة لهم ولايستطيعون السماح للصحفيين بدخول المنطقة الا بكتاب رسمي من قيادة العمليات.

ويظهر مقطع الفديواحد الجنود وهويبرر عدم السماح للصحفيين دخول المنطقة والتصوير فيها لاسباب منها عدم امتلاكهم التخويل الذي تصدره قيادة عمليات بغداد التي  تؤكد على القوات العسكرية والجنود بعد السماح للصحفيين العمل أوالتصوير دون كتاب رسمي منها يخولهم بذلك.

ويضيف الجندي، الذي بدا وهويبرر ذلك بأخلاق طيبة واحترام شديد للصحفيين، بأنهم –القوة العسكرية- سيتعرضون للعقوبة في حال سماحهم للصحفيين دخول المنطقة والتصوير فيها.

وانتهى الموقف بتوجيه نداء لقيادة العمليات من قبل الجنود، الا ان رد العمليات جاء "بمنعهم من الدخول الى المنطقة والتصوير فيها".

وكانت قيادة عمليات بغداد أصدرت بيانا في يوم 27 تشرين الاول 2009 ذكرت فيه أنها قررت إلغاء جميع التخاويل الممنوحة من قبلها للصحفيين.

وكررت قيادة عمليات بغداد بث بيانٍ اخر في 27 ايار الماضي ادعت فيه انها لا تفرض تصاريح للعمل الصحفي بعد ان احتجزت قوات امنية تابعة لها مراسلة قناة الحرة صابرين كاظم وفريق العمل معها في نقطة تفتيش بمنطقة الجادرية في بغداد بحجة انهم لا يمتلكون تصاريح وتخاويل للممارسة العمل الصحفي صادرة عن قيادة عمليات بغداد، في محاولة منها لتلافي الموقف الذي قد تتعرض له القيادة.

مرصد الحريات الصحفية يطالب قيادة عمليات بغداد بألغاء التخاويل التي تمنحها للصحفيين ويعدها غير قانونية ولاتستند الى الدستور العراقي، ويرى المرصد ان فرض قيادة عمليات بغداد الحصول على تصاريح مسبقة للعمل الاعلامي هي العنصر الاساس في الاعتداءات ضد الصحفيين والمصورين الميدانيين، وكان العام الماضي قد شهد 262 انتهاكاً تعرض له الصحفيون من الفترة 3 مايو2009 الى 3 مايو2010 وفقاً لتقرير اصدره مرصد الحريات الصحفية في اليوم العاللمي لحرية الصحافة.

 

 

 

  • عناصر في الجيش يوقفون صحفيا فرنسيا ومرافقه جنوب بغداد

  • لاتجعلوا الاخطاء المهنية مبررا للوقوف ضد قانون العمل الصحفي

  • صحفيون يعلنون البدء بحملة موسعة للمطالبة بكشف نتائج تحقيقات استهداف الاعلامي عماد العبادي

  • (أهمية دور الصحفيين ) حملة توعية لعناصر الامن يطلقها مرصد الحريات الصحفية ومؤسسة المدى للاعلام و الثقافة و الفنون

  • الصحافيون العراقيون يواجهون مخاطر الموت والرعب والتهديد

  • السلطات العراقية تغلق مكتب قناة الجزيرة دون مبررات قانونية

  • مسؤولون يهددون صحفياً بالقتل ما لم يتوقف عن ملاحقة ملف فساد

  • أثر "السومرية نيوز" على مصادر الاخبار وعينات التعرض الجماهيرية