مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > مرصد الحريات يعلن...

مرصد الحريات يعلن اعتقال عضو مجلس إدارته بكردستان ومراسل صحيفة محلية في اربيل

أعلن مرصد الحريات الصحفية في العراق، الاثنين، عن اعتقال عضومجلس إدارة المرصد في إقليم كردستان وأحد مراسلي صحيفة محلية أثناء تغطيتهما لتظاهرة طلابية في جامعة صلاح الدين، وسط أربيل، واصفا الاعتقالات التي يتعرض لها الصحافيون بـ"الانتكاسة" الكبيرة في حرية التعبير.

وقال المدير التنفيذي لمرصد الحريات الصحفية زياد العجيلي في حديث لـ "السومرية نيوز"، إن "قوة من شرطة الطوارئ اعتقلت، اليوم، عضومجلس إدارة مرصد الحريات الصحفية في إقليم كردستان نياز عبد الله ومراسل صحيفة هولاتي ريا حمه كريم أثناء تغطيتهما تظاهرة طلابية في جامعة صلاح الدين تطالب بإجراء إصلاحات حكومية".

وأضاف العجيلي أن "عبد الله أبلغت المرصد باحتجازها في مقر شرطة الطوارئ في أربيل"، محملا "القوات الامنية مسؤولية سلامة عضومجلس إدارة المرصد والصحافي المعتقل معها".

ووصف العجيلي عمليات الاعتقال ضد الصحافيين بـ"الانتكاسة الكبيرة في حرية الصحافة والتعبير وصفعة قوية للديمقراطية في البلاد"، مطالبا القوات الامنية بـ"إطلاق سراح جميع الصحافيين المعتقلين".

وكان مرصد الحريات الصحفية في العراق، في التاسع من آذار الحالي، أن أكثر من 150 "انتهاكا" ضد صحفيين تم تسجيلها في البلاد منذ الـ25 من شباط الماضي، منها 60 حالة في إقليم كردستان، مؤكدا أن تلك الاعتداءات تعرض لها الصحفيون في جميع محافظات العراق بما فيها اقليم كردستان، فيما اعتبر أن تلك الهجمات تشكل خطرا حقيقياً على الصحافة ويهدد حرية التعبير.

وكان مجلس نقابة صحفيي إقليم كردستان ندد في الـ24 من شباط الماضي، بالاعتداءات ضد الصحفيين، مطالباً بتهدئة الأوضاع وإدانة جميع اشكال العنف والاعتداءات التي تعرض لها الصحفيون والقنوات الإعلامية خلال الأحداث الأخيرة التي رافقت التظاهرات في الإقليم، وبشكل خاص اضرام النار في مبنى قناة ناليا الفضائية بمدينة السليمانية، ومقرات الإذاعة والتلفزيون التابعة لحركة التغير في مدينة اربيل.

وتشهد محافظتا أربيل والسليمانية، منذ 17 شباط الماضي، تظاهرات شارك فيها المئات من الشباب وطلبة الجامعة والمثقفين، للمطالبة بإصلاحات حكومية ومحاربة الفساد والمفسدين، تحولت منذ يومها الأول، إلى صدامات مع القوات الأمنية، أسفرت عن وقوع أكثر من 200 شخص بين قتيل أوجريح، حسب المصادر الصحية، قبل أن تتحول إلى اعتصام مفتوح في ساحة السراي.

وكان رئيس إقليم كردستان، مسعود البارزاني ألقى كلمة بمناسبة عيد نوروز، أكد فيها السعي إلى إجراء انتخابات مجالس المحافظات خلال الأشهر الستة المقبلة، وتأسيس هيئة للنزاهة في الإقليم، وكشف مصادر تمويل الأحزاب والقنوات الإعلامية، ومنع علاقات الأحزاب مع أطراف خارجية، والقضاء على الروتين الحكومي وإلغاء التزكية الحزبية، في حين دعت حركة التغيير المعارضة البارزاني، إلى البدء بالإصلاحات بدلاً من "الخطابات السياسية"، مبينة أن كثرة الوعود وغياب التنفيذ قد يؤدي إلى فقدان الثقة بحكومة الإقليم.

المصدر / السومرية نيوز

 

 

 

  • اكثر من 20 صحفي يتعرضون للضرب و الشتم من قبل حراس امنيين

  • (أهمية دور الصحفيين ) حملة توعية لعناصر الامن يطلقها مرصد الحريات الصحفية ومؤسسة المدى للاعلام و الثقافة و الفنون

  • خاطفو صحافي عراقي يطلبون من أسرته شحن رصيد هاتفه الجوال عدة مرات

  • الإسوشيتدبرس تطالب القوات الأمريكية إطلاق مصورها المعتقل منذ ستة أشهر

  • الصحافيون العراقيون يواجهون مخاطر الموت والرعب والتهديد

  • السلطات العراقية تغلق مكتب قناة الجزيرة دون مبررات قانونية

  • مسؤولون يهددون صحفياً بالقتل ما لم يتوقف عن ملاحقة ملف فساد

  • أثر "السومرية نيوز" على مصادر الاخبار وعينات التعرض الجماهيرية