مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > شخصية مقربة من...

شخصية مقربة من الرئيس السوري تهدد بمقاضاة صحفي عراقي

هددت إحدى الشخصيات السورية النافذة والمقربة من الرئيس بشار الاسد بمقاضاة صحفي عراقي على خلفية خبر نشرته صحيفة المستقبل اللبنانية والتي يعمل مراسلا لحسابها في بغداد في 21 حزيران الماضي.
وقال الزميل علي البغدادي الذي يعمل مراسلا للصحيفة اللبنانية لمرصد الحريات الصحفية,إن رجل الاعمال والسياسي السوري رامي مخلوف المقرب من الرئيس بشار الاسد بعث من خلال مكتبه الخاص ردا على الخبر المنشور في الصحيفة والذي بعثته من بغداد حول مطالبة "رابطة الشفافية في العراق" الحكومة العراقية و"هيئة النزاهة" بمراجعة العقود التي أبرمها رجل الأعمال السوري رامي مخلوف مع عدد من المسؤولين العراقيين لحساب شركته للنفط والغاز.

وكان المكتب الخاص لمخلوف رد على المقال المنشور في الصحيفة المذكورة بالقول..

السيد رئيس تحرير صحيفة المستقبل اللبنانية
بتاريخ الواحد والعشرين من حزيران 2011 نشرت صحيفتكم مقالاً للكاتب علي البغدادي وجه فيه اتهامات للمهندس رامي مخلوف، ومع احتفاظنا بحق مقاضاة الكاتب ومن يقف وراء المعلومات الكاذبة التي نشرتموها عن موكلي نعلن نفينا القاطع لكل المعلومات التي أوردتموها في ذلك المقال ونطلب منكم توخي الدقة والموضوعية، خاصة وأنكم على علم كصحافيين بأن موكلي هدف لحملة مغرضة تستند على الأكاذيب. ولوكان مراسلكم البغدادي يملك أي دليل على ما زعمه فليتفضل بنشر الوثائق التي تؤكد مزاعمه وإلا فإن ما قام به يقع تحت طائلة الافتراء والقدح والذم والإساءة إلى موكلي وإلى سمعته الشخصية والتجارية.

راجين نشر هذا الرد في المكان وفي الحجم نفسه لمقال البغدادي عملاً بقانون المطبوعات اللبناني.. بالوكالة عن الأستاذ المهندس رامي مخلوف.

وفيما يلي نص المادة التي نشرتها الصحيفة:
طالبت “رابطة الشفافية في العراق” الحكومة العراقية و”هيئة النزاهة” بمراجعة العقود التي أبرمها رجل الأعمال السوري رامي مخلوف مع عدد من المسؤولين العراقيين لحساب شركته للنفط والغاز.
 
وقالت الرابطة وهي منظمة غير حكومية تعنى بمكافحة الفساد: “إن “مخلوف، زار العراق قبل أكثر من سنة والتقى مسؤولين عراقيين كباراً اتفق معهم على صفقة تتعلق بالنفط والغاز تصل قيمتها إلى مليار دولار”.وأشارت الرابطة إلى أن هذه “الصفقةَ لم تمر عبر القنوات الرسمية المعتادة ولم تقدّم نسخ من حيثياتها إلى هيئة النزاهة ولم تعرض على البرلمان العراقي”، مشيرة إلى أن “أسباباً سياسية تقف وراء تلك الصفقة في الفترة التي سبقت تشكيل الحكومة الجديدة، حيث لعِبت سورية دوراً محورياً في تحديد اتجاهات تشكيلها، في الوقت الذي كان زعماء الكتل من مختلف الأطياف يترددون على زيارة دمشق لكسب ودها في تسمية رئيس الحكومة والآلية التي تتشكل بها”.

وأوضحت الرابطة أن “مسؤولاً عراقياً في الحكومة ورجل أعمال من أصل عراقي لعبا دوراً أساسياً في تلك القضية وشاركا بالاجتماع.

مرصد الحريات الصحفية يدين اي محاولة للمساس بالصحفيين العراقيين من قبل حكومات وشخصيات اجنبية ويطالب الحكومة العراقية بإتخاذ التدابير اللازمة لحمايتهم وتاكيد حصانتهم في مواجهة الملاحقة القضائية والامنية, ويذكر المرصد بالمعاناة التي تعرض لها النائب في البرلمان العراقي علي الشلاه في زيارته الاخيرة للجمهورية العربية السورية على خلفية مقالات صحفية كان كتبها في أوقات سابقة لم ترق للسلطات في دمشق,ويشير المرصد الى إنه سيتخذ التدابير اللازمة في حال نفذ السيد مخلوف تهديده بمقاضاة الزميل البغدادي.

 

 

 

  • عناصر في الشرطة الإتحادية يعتدون على فريق صحفي في بغداد

  • نائب رئيس مجلس محافظة الديوانية يمنع قناة الحرة الفضائية من تغطية مهرجان نيبور الثقافي

  • اعلان عن دورة تدريبية في البيئة الخطرة

  • وزارة التربية تقاضي صحيفة بغدادية خلافاً للقوانين النافذة

  • الصحافيون العراقيون يواجهون مخاطر الموت والرعب والتهديد

  • السلطات العراقية تغلق مكتب قناة الجزيرة دون مبررات قانونية

  • مسؤولون يهددون صحفياً بالقتل ما لم يتوقف عن ملاحقة ملف فساد

  • أثر "السومرية نيوز" على مصادر الاخبار وعينات التعرض الجماهيرية