مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > "داعش" يختطف 14...

"داعش" يختطف 14 صحفيا وفنيا في الموصل.. ويعد قائمة باسماء "مطلوبين للتنظيم"

يبدي مرصد الحريات الصحفية تخوفه على حياة الصحفيين المحليين العاملين في الموصل بعد قيام تنظيم "داعش"  بشن حملة اعتقالات طالت 14 صحفيا وفنيا، فيما يزال التنظيم يحتجز 6 صحفيين اخرين منذ سيطرته على محافظة نينوى في حزيران / يونيو الماضي، وطالب صحفيون من المدينة انقاذهم قبل ان ينفذ التنظيم حملة جديدة من الاعتقالات ضدهم بعد اعداد "داعش" قائمة مطلوبين" جديدة تتضمن اسماء 50 صحفيا ومساعدا اعلاميا.

وابلغ صحفيون محليون، مرصد الحريات الصحفية، ان تنظيم "داعش" قام خلال الاسبوعين الماضيين باعتقال اكثر من 14 صحفيا ومساعدا اعلاميا بعد ان تمت مداهمة منازلهم في مناطق متفرقة من مدينة الموصل.

وقال صحفي يبلغ من العمر 48 عاما، رفض الكشف عن اسمه، أن "الاعتقالات من قبل تنظيم "داعش" لم تقتصر على مراسلي ومصوري القنوات الفضائية بل شملت فنيين عاملين في مجالات الهندسة الضوئية والمونتاج وادارة المؤسسات الاعلامية".

ويضيف الصحفي، الذي كان يتحدث لمرصد الحريات الصحفية بخوف وقلق واضحين، ان "غالبية المعتقلين في هذه الحملة هم من العاملين في قناة "سما الموصل" التي كان يرأس مجلس إدارتها محافظ نينوى أثيل النجيفي وتمول من خزينة حكومة الموصل المحلية قبل ان يسيطر عليها مسلحي (داعش) في العاشر من حزيران الماضي".

مرصد الحريات الصحفية تمكن من تحديد هوية 12 محتجزا من الصحفيين المحليين لدى "داعش" وهم كلاً من قيس طلال والذي يعمل مراسلاً لقناة "سما الموصل" والمصورين وليد العكيدي وأشرف شامل العاملين في نفس القناة، بالاضافة الى احمد رافع وايثار رافع واللذين يعملان في قسم المونتاج، وصالح حسين ومحمد يونس وياسر القيسي وياسر الحاج ومحمود شاكر وهم من القسم الفني، فضلاً عن المكنى "أبو شهد" الذي تجاوز عقده الخامس والذي يعمل مسؤولا لاستعلامات قناة "سما الموصل"، فيما لم يتمكن مرصد الحريات الصحفية من تحديد هوية الاثنين الاخرين.

مراسل صحفي، يبلغ من العمر 36 عاما، كان يعمل سابقا لصالح قناة فضائية من مدينة الموصل قال، لمرصد الحريات الصحفية، ان مصدر عشائري كان ضمن مجموعة حاولت لعب دور وساطة لدى تنظيم "داعش" لاطلاق سراح الصحفيين المعتقلين، ابلغ الصحفيين وأهالي المحتجزين إن التنظيم لم يصدر على المحتجزين اي حكم "بالقصاص" وإنما "سيكونون تحت حكم الاحتجاز التحوطي"، وفقا لما قاله احد الاشخاص الذي يدعى انه احد قضاة التنظيم للوفد المفاوض.

ويقول صحفي آخر من داخل المدينة ان عملية أعتقال فريق عمل قناة "سما الموصل" جاءت بعد "اتهامات وجهها تنظيم (داعش) لهم بتزويد  فضائية "نينوى الغد" بالتقارير الصحفية والاخبار العاجلة من داخل المدينة"، حيث تعود ملكية هذه القناة لمحافظ نينوى أثيل النجيفي وتبث حاليا من كردستان العراق.

مرصد الحريات الصحفية تمكن من خلال ممثله في مدينة الموصل من معرفة مصير المصور الصحفي علي النوفلي الذي كان يعمل مصوراً صحفياً في مجلس المحافظة طوال اربع سنوات، حيث تبين ان تنظيم "داعش" اعتقله من داخل مدينة الموصل قبل شهرين ماضين.

وبحسب احصائيات مرصد الحريات الصحفية فان تنظيم "داعش" مازال يحتجز 6 كتاب وصحفيين ومصورين في محافظة نينوى منذ العاشر منذ حزيران الماضي وحتى كتابة هذا التقرير، منهم الكاتب والصحفي فاضل الحديدي والإعلامي الشاب مهند العكيدي، فيما يلف الغموض مصير مقدمي البرامج في قناة "الموصلية" الفضائية ميسلون الجوادي و جمال المصري، فيما اعتقل وافرج عن اكثر من 17 صحفيا في المدينة نفسها، بعد التحقيق معهم وتوقيعهم على تعهدات بعدم ممارسة اي نشاط إعلامي او حتى استخدام اجهزة الهاتف المحمول الخاصة بهم.

صحفيون، ابلغوا مرصد الحريات الصحفية، عن اصدار تنظيم "داعش"، قائمة جديدة باسماء صحفيين اخرين، سيتم احتجازهم خلال الايام المقبلة، مما اثار مخاوفهم، في وقت لم يتمكنوا فيه من مغادرة المدينة.

وفي الوقت الذي يندد فيه مرصد الحريات الصحفية بالاعمال الوحشية التي يقوم بها تنظيم "داعش" واختطافه واحتجازه 20 صحفيا واعلاميا، فإنه يحث جميع الصحفيين والاعلاميين المتواجدين في مدينة الموصل الى اخذ الحيطة والحذر لحين ايجاد الالية المناسبة التي سيضعها مرصد الحريات الصحفية  بالتعاون مع الجهات المسؤولة في الدولة العراقية الى لتوفير ملاذ آمن في العاصمة بغداد للصحفيين المُهددة حياتهم.

 

 

 

  • اليونسكو تعرب عن "قلقها الكبير" لاغتيال صحافيين في العراق

  • الانبار / خطر الانقراض يهدد الصحافة

  • إطلاق سراح صحافي في البصرة بعد احتجازه "اجتهادا" من قبل الشرطة

  • عمليات قتل الصحفيين تتوالى ، صحيفة " الدستور" تفقد احداى صحفياتها

  • مقتل ثاني صحفي بغضون اربعة ايام في شمال العراق

  • حالات القتل المتعمد للصحفيين في كردستان تثير مخاوف الفرق الإعلامية

  • صدور مذكرتي قبض بحق صحفيين تهدد حياتهما

  • نقص التدريب يعرض الصحافيين إلى مخاطر الموت في الموصل