مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > عن المرصد > الخط الساخن

الخط الساخن

هواتف غرفة العمليات المشتركة مع وزارة الداخلية العراقية لمساعدة الصحفيين

 

الهاتف الارضي لمساعدة ونجدة الصحفيين 7186706

الهاتف النقال لمساعدة ونجدة الصحفيين 07901514862

 

بناءاً على الاتفاق المبرم مع وزارة الداخلية حول حماية الصحفيين العاملين في العراق، يتولى مرصد الحريات الصحفية الاتصال مباشرة بمفاصل الوزارة من خلال خطوط ساخنة خصصت لشؤون ومتابعة سلامة الصحفيين، تتمثل بخط مباشر مع الشرطة المحلية ومديرية النجدة العامة والشرطة الوطنية ومديرية المرور العامة، وسيستخدم مرصد الحريات الصحفية صلاحياته وفق الاتفاق المبرم لابداء وطلب المساعدة من الاجهزة أعلاه، حسب الظروف المحيطة بتحركات وعمل الصحفيين أو البلاغات التي تصل مرصد الحريات الصحفية.

 

 

وبإمكان جميع الصحفيين الآن الاستفادة من الظروف المناسبة التي يهيؤها الاتفاق لعملهم وتحركاتهم وطلب الحماية من غرفة العمليات المشتركة في جميع الأوقات والأمكنة.

  1. بإمكان غرفة العمليات المشتركة توفير المعلومات الأمنية للصحفيين الذين يرومون الذهاب إلى مناطق الاحداث بشكل عام.
  2. يتمكن الصحفيون طلب الحماية في حال شعورهم بائ خطر يتهددهم اثناء ممارستهم لمهامهم الميدانية.
  3. تقوم غرفة العمليات في مرصد الحريات الصحفية بأبلاغ الجهات الأمنية المختصة للاسراع في الاستجابة للبلاغات المقدمة من الصحفيين.
  4. يوفر هذا الاتفاق تجهيز الصحفيين بمعدات السلامة الأمنية وتتضمن (دروع مضادة للرصاص – خوذ لحماية الرأس - حقيبة طبية) إضافة إلى معدات اخرى يمكن توفيرها مستقبلاً.
  5. يسهل هذا الاتفاق الحصول على سمة الدخول (فيزا) للصحفيين الأجانب الوافدين الى العراق.
  6. يتمكن الصحفيون الأجانب الوافدون إلى العراق طلب تسهيل مهماتهم من خلال مرصد الحريات الصحفية وتأمين تحركاتهم من خلال هذا الاتفاق.
  • المالكي يأمر بتشكيل لجنة تحقيقية في اغتيال صحافيين في الموصل

  • معتصمون في الأنبار يعتدون بالضرب على فرق إعلامية

  • نجاة مراسلي قناتي بغداد والإتجاه الفضائيتين في النجف من محاولة إعتداء .

  • جهات سياسية وراء استهداف الصحفيين

  • الصحافيون العراقيون يواجهون مخاطر الموت والرعب والتهديد

  • السلطات العراقية تغلق مكتب قناة الجزيرة دون مبررات قانونية

  • مسؤولون يهددون صحفياً بالقتل ما لم يتوقف عن ملاحقة ملف فساد

  • أثر "السومرية نيوز" على مصادر الاخبار وعينات التعرض الجماهيرية