مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > الإسوشيتدبرس تطالب القوات...

الإسوشيتدبرس تطالب القوات الأمريكية إطلاق مصورها المعتقل منذ ستة أشهر

طالبت وكالة إسوشيتد برس للأنباء الجيش الأمريكي اليوم الثلاثاء بالإفراج عن مصور عراقي يعمل لحسابها، إعتقل منذ 12 إبريل نيسان 2006 في مدينة الرمادي غرب بغداد.


وقال توم كيرلي رئيس الوكالة ومديرها التنفيذي في بيان ان "المصور بلال حسين (35 عاما) محتجز منذ نحو ستة أشهر، في إنتهاك للقانون العراقي وتجاهل لإتفاقيات جنيف".

وأضاف البيان " يجب توجيه إتهام له بموجب النظام العراقي، أو إطلاق سراحه في الحال".


وأشارت وكالة الأنباء الأمريكية ذائعة الصيت عالميا إلى أن تحرياتها "لم تسفر عن أدلة على أن حسين، وهو يعمل مصور للوكالة منذ عامين.. وكان يقيم في مدينة الرمادي (مركز محافظة الأنبار غرب العراق) منذ أوائل عام 2005، إرتكب أي شيء يبرر احتجازه. " ولفتت الوكالة في بيانها أنها تعلن عن طلبها هذا "لأن كل الجهود الأخرى فشلت في ضمان إطلاق سراحه".


وحسين واحد من عدة صحفيين عراقيين تحتجزهم القوات الأمريكية دون تهمة منذ دخولها العراق في أوائل عام 2003.

وقالت لجنة حماية الصحفيين ،التي تتخذ من نيويورك مقرا لها ،إنها سجلت سبع حالات مماثلة في عام 2005.

وأطلقت القوات الأمريكية في يونيو حزيران من هذا العام سراح علي المشهداني، وهو مصور تلفزيوني عراقي يعمل مع وكالة ( رويترز )، بعد إحتجازه خمسة أشهر دون تهمة.

 

 

 

  • (لواء ذو الفقار) يمنع مراسل المدى من ممارسة عمله الصحفي ويعتدي بالضرب عليه

  • المالكي مطالب بالتدخل لإطلاق سراح صحفية عراقية تعرضت للتعذيب

  • لجنة حماية الصحفيين: تزايد الإفلات من العقاب في قضايا اغتيال الصحفيين

  • سلطات النجف مطالبة بالكشف عن مصير صحفي معتقل لديها

  • حالات القتل المتعمد للصحفيين في كردستان تثير مخاوف الفرق الإعلامية

  • صدور مذكرتي قبض بحق صحفيين تهدد حياتهما

  • نقص التدريب يعرض الصحافيين إلى مخاطر الموت في الموصل

  • مقتل صحفي في القيارة ومخاوف على سلامة الفرق الاعلامية