مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > استمرار تهديدات محافظ...

استمرار تهديدات محافظ ديالى لمراسل صحفي بالتصفية الجسدية

يحمل مرصد الحريات الصحفية محافظ ديالى عمر الحميري كامل المسؤولية عن سلامة وأمن مراسل قناة الحرة الزميل هادي العنبكي، الذي يتعرض لتهديدات متواصلة منذ أكثر من أسبوع، إثر مشادة كلامية خلال مؤتمر للقيادات الأمنية مع المحافظ وأعضاء مجلس المحافظة حيث طلب الحميري من العنبكي مغادرة القاعة وإتهمه بعدم الحيادية في التغطية ووصفه بأوصاف نابية أمام الحاضرين.


وفي تطور خطير أبلغ هادي العنبكي الذي تم نقله الى مكان آمن، مرصد الحريات الصحفية، إن بعض شيوخ العشائر والسياسيين حاولوا خلال الأسبوع الماضي حسم الموضوع وديا وعقد نوع من المصالحة تأخرت بسبب سفر المحافظ الى أربيل ،لكنه عاد ليتصل ببعض الشخصيات "طالبا مغادرتي المحافظة خلال أسبوع وبخلافه فهو غير مسؤول عن أمني الشخصي وسلامتي".


واضاف العنبكي، أنا الآن في مكان آمن بإشراف من مرصد الحريات الصحفية وبعض العشائر في ديالى وقيادات أمنية تعهدت بمراقبة الأمور وتوفير الحماية لي .
 وكان العنبكي قد ذكر في وقت سابق، انه تعرض لتهديدات مباشرة من قبل محافظ ديالى وعناصر حمايته، بسبب تقرير عرضته قناة "الحرة عراق" عن إخفاق مجلس محافظة ديالى باستضافة قائد الشرطة لعدم إكتمال النصاب القانوني.


 وتناقل صحفيين ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وشبكات اخبارية مقطع فديو يظهر فيه محافظ ديالى عمر الحميري وهو يتلفظ بألفاظ نابية ويتهجم على مراسل قناة "الحرةعراق" في ديالى هادي العنبكي، خلال مؤتمر صحفي ضم قائد شرطة المحافظة وممثلين عن الوقف السني والشيعي ونواب وقيادات أمنية وأعضاء مجلس المحافظة وعدد كبير من الإعلاميين.
 
 وكان مصدر امني قد كشف لمرصد الحريات الصحفية الاسبوع الماضي عن قيام أفراد حماية عمر الحميري بإختطاف مصور قناة "الحرة عراق" حسن الشمري من امام بناية مجلس المحافظة بعد خروجه من المؤتمر ظنا منهم إن المختطف هو الزميل العنبكي، وبعد أن أتضحت هويته قاموا برميه على قارعة الطريق بعد ان قامو بضربه ضربات مبرحة.


ويشكو الزميل العنبكي حالياً من التهديدات التي أرسلها له مجددا محافظ ديالى عن طريق بعض الساعين لحلحلة الأزمة التي تتوعده بالتصفية أوالإعتقال.
ويوضح العنبكي، انه حاول التهدئة مع المحافظ وعدم إثارة موضوع الاعتداء عليه وتهديده، الا ان ذلك لم يجد نفعاً، حيث مازال الحميري مُصرا على ملاحقته وتهديديه. مما جعله يشعر بالخوف على حياته وعائلته.


 مرصد الحريات الصحفية يعبر عن تضامنه مع الزميل هادي العنبكي ويتعهد برفع دعوى قضائية من خلال مركز الحماية القانونية ضد محافظ ديالى عمر الحميري ويصف المرصد تصرفاته بأنها خارجة عن القانون وتنطلق من استغلال المنصب الوظيفي الذي يعد جريمة وفقاً لقانون العقوبات العراقي، ويطالب مرصد الحريات الصحفية رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي والقيادات الأمنية ومجلس محافظة ديالى بالتدخل المباشر وضمان سلامة العنبكي وأسرته التي تم نقلها الى مكان آمن لحين ظهور بوادر حلحلة المشكلة، ويشير المرصد الى خطوات منها تنظيم وقفة إحتجاجية وإجراءات قانونية في حال لم يتراجع محافظ ديالى عن تهديداته تلك واحترامه للدستور العراقي.

 

 

 

  • الإعلام العراقي...الاسئلة والضرورات

  • وزير التعليم يحيل صحفي على التحقيق بسبب مقال رأي

  • السلطات الأمنية تبقي على صحفي في السجن منذ العام الماضي

  • جنود الفرقة الحادية عشرة يعتدون على صحفي في بغداد

  • مقتل ثاني صحفي بغضون اربعة ايام في شمال العراق

  • حالات القتل المتعمد للصحفيين في كردستان تثير مخاوف الفرق الإعلامية

  • صدور مذكرتي قبض بحق صحفيين تهدد حياتهما

  • نقص التدريب يعرض الصحافيين إلى مخاطر الموت في الموصل