مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > رسالة مراسلون بلا...

رسالة مراسلون بلا حدود ومرصد الحريات الصحفية لرئيس الوزراء العراقي

السيد نوري المالكي المحترم
رئيس وزراء جمهورية العراق
بغداد
العراق
باريس وبغداد، يوم 30 يناير / كانون الثاني 2013

السيد الرئيس،
تودّ "مراسلون بلا حدود"، وهي منظمة دولية تُعنى بالدفاع عن حرية الإعلام، وشريكتُها في العراق، مرصد الحريات الصحفية، لفت عنايتكم إلى حالة الصحافي نذير دندون، المعتقل حاليا في بغداد.
وصل هذا الصحافي، الذي يحمل الجنسيات الفرنسية، الجزائرية والأسترالية، إلى بغداد يوم 16 يناير / كانون الثاني 2013، بتأشيرة صحافة على جوازه الأسترالي، لإنجاز سلسلة تقارير إعلامية لحساب المجلة الشهرية الفرنسية "لوموند ديبلوماتيك" حول الوضع في العراق، بمناسبة مرور عشر سنوات على اجتياح البلد.

نحن نجهل بالتحديد تاريخ اعتقاله، لكن نذير تمكّن من إجراء مكالمة هاتفية مع أحد أصدقائه، يوم الاثنين 28 يناير / كانون الثاني، وأخبره أن الشرطة اعتقلته في حي الدورة (جنوب شرق بغداد)، وأنه محتجز في أحد سجون العاصمة، دون توجيه أية تهمة إليه. وقد يكون متابعا رسميا بتهمة التقاط صور دون ترخيص.

إننا نأمل أن نحصل على معلومات أكثر حول ظروف اعتقاله والتّهم التي يواجهها حاليا. وندعوكم أن تبذلوا ما في وسعكم من أجل أن يستعيد نذير حريته في أقرب وقت.

على أمل أن يجد طلبنا قبولا لديكم، تقبلوا، سيادة الرئيس، أسمى عبارات التقدير.

كريستوف دولوار
الأمين العام لمنظمة "مراسلون بلا حدود

زياد العجيلي
المدير التنفيذي لمرصد الحريات الصحفية

نسخة إلى: سفارة العراق في فرنسا

 

 

 

  • العراق: الحبس 10 سنوات لمن يبحث عن المعلومات

  • (أهمية دور الصحفيين ) حملة توعية لعناصر الامن يطلقها مرصد الحريات الصحفية ومؤسسة المدى للاعلام و الثقافة و الفنون

  • السلطات الأمنية تبقي على صحفي في السجن منذ العام الماضي

  • صحفيو كردستان يواجهون مخاطر.ومسلحون يضرمون النار في مكاتب قناة ناليا

  • العراق: الحبس 10 سنوات لمن يبحث عن المعلومات

  • 6 مذكرات قبض بحق صحفيين ومدونين عراقيين.. مطاردة شرسة في النجف

  • 2020 .. لا شيء أسهل من قتل صحفي أو حرق قناة فضائية في العراق

  • إصابة مصور فرانس برس بكرات حديدية اطلقت من بنادق صيد