مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > مقتل فريق تلفزيوني...

مقتل فريق تلفزيوني في بغداد

كان صحفيان بريطانيان يعملان في قناة سي بي اس التلفزيونية الأمريكية ضمن ضحايا أحداث العنف في العراق الاثنين.

 

وقد فقد المصور التلفزيوني بول دوجلاس ومهندس الصوت جيمس برولان حياتهما حين انفجرت سيارة مفخخة بالقرب من وحدة عسكرية أمريكية كانا يرافقانها.

وجرحت في الحادث مراسلة سي بي اس كيمبرلي دوزير التي كانت تعمل لدى بي بي سي العالمية، وخضعت لعمليتين جراحيتين لاستخراج شظايا من رأسها، ويقول الأطباء انها أصيبت أيضا في أماكن أخرى من جسدها.

 

وكان فريق قناة سي بي اس يرافق فريقا عسكريا أمريكيا، وقتل في نفس الحادث ضابط أمريكي ومترجم عراقي.

وكان الفريق خارج عربة هامر المصفحة حين وقع الانفجار، وكانوا يرتدون ملابس واقية.

وقد سبق لأعضاء الفريق ان عملوا في بغداد عدة مرات في أوقات سابقة، وعمل بول دوجلاس في مناطق حرب أخرى كافغانستان والبوسنة وقد عمل لدى سي بي اس منذ عام 1990.

 

أما جيمس برولان فقد كان صحفيا حرا وقد عمل لصالح سي بي اس في أفغانستان والعراق.

وتحمل كيمبرلي دوزير جنسية أمريكية بريطانية مزدوجة وقد عملت مراسلة في العراق لمدة ثلاث سنوات

 

 

 

  • نتائج اللجنة التحقيقية بمقتل سردشت تثير تساؤلات كثيرة

  • عناصر حماية رئيس مؤسسة السجناء السياسيين يعتدون على صحفي في الديوانية

  • الحكومة العراقية مطالبة بأتخاذ الاجراءت المناسبة للحفاظ على رعاياها في الخارج

  • مسؤولون حكوميون يبتزون صحفيين وفق قوانين سابقة

  • مدير عام قناة NRT يوجه رسالة إلى رئيس حكومة إقليم كردستان ونائبه

  • القضاء في كردستان يحبس مراسلا بسبب نشره لاخبار المحاكم

  • الانبار تغلق مكاتب قناة تلفزيونية.. وفريق عملها يتعرض للتهديدات

  • مجهول يهدد صحفي باستهداف حياته في الديوانية