مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > معتصمون في الأنبار...

معتصمون في الأنبار يعتدون بالضرب على فرق إعلامية

يدين مرصد الحريات الصحفية تكرار عمليات الإعتداء على صحفيين ميدانيين في عدد من المدن العراقية التي تشهد إعتصامات وتظاهرات من حين لآخر,كان آخرها الإعتداء الذي تعرض له عدد من مراسلي ومصوري قنوات فضائية بمنطقة الجزيرة في الرمادي على يد مجموعة كانت تعتصم هناك للمطالبة بخروج القوات الأمريكية من البلاد.

وأبلغ مهند حامد العزاوي مصور قناة الرشيد الفضائية مرصد الحريات الصحفية , إنه توجه عصر أمس السبت مع مراسل القناة بركات الراوي الى حيث مكان الإعتصام في منطقة الجزيرة وتقيمه جماعات مسلحة إنخرطت في العملية السياسية حديثا,أعقبه نزاع بين المعتصمين حول إستمرار الإعتصام من عدمه ,ثم تلا ذلك صعود أحد المنظمين الى المنصة وصرح بإيقافه الى إشعار آخر.

العزاوي أضاف لمرصد الحريات الصحفية ,إنه إستمر في عملية تصوير الإعتصام والحراك فيه ,الى أن تلقى ضربة على رأسه بآلة حادة من أحد المعتصمين ومحاولة لتحطيم الكاميرا ,ثم تهديد ووعيد في حال لم يوقف التصوير,بعد ذلك إنهال جماعات من المعتصمين بالضرب على مراسلي ومصوري القنوات الفضائية الحاضرة ومن بينهم,سعد العاني مراسل قناة آفاق الفضائية ,وأزهر شلال مراسل قناة الإتجاه إضافة الى زميلي بركات العاني,الى أن نجحت في الهروب من المكان تلاحقني ضربات وشتائم بعض المعتصمين.

مرصد الحريات الصحفية يدين أي محاولة لإيذاء الصحفيين, ووقف عملهم سواء جاءت من جهات رسمية أو شعبية,ويشير الى أن الفرق الإعلامية ليست طرفا في أي نزاع ينشب هنا أو هناك,وهم يمارسون عملا هدفه الوصول الى المعلومة,ويطالب المرصد مجلس محافظة الأنبار بإتخاذ الإحتياطات اللازمة والتدابير التي من شأنها حماية الصحفيين في أماكن الأحداث ومنع تكرار الإعتداءات عليهم.

 

 

 

  • مبادئ السلامة العامة للصحفيين المستقلين

  • اصابة موفد قناة الحرة عراق و مصوره في الموصل

  • نجاة مراسل حربي من اصابة مميتة في الموصل  

  • اعتداء بالضرب يفقد صحفيا وعيه شمال العراق

  • شرطي يحاول قتل مراسل تلفزيوني في كربلاء

  • مبادئ السلامة العامة للصحفيين المستقلين

  • توصيات للمراسلين قبل الهجوم العسكري غربي الموصل

  • الامن العراقي يعتدى على خمسة قنوات فضائية ويصادر سيارتين للبث المباشر