مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > مسلحون يغتالون مراسلاً...

مسلحون يغتالون مراسلاً لقناة بغداد الفضائية

اغتال مسلحون مجهولون مراسل قناة بغداد الفضائية يوم الاحد الماضي وسط مدينة الرمادي.


ادارة قناة بغداد الفضائية ابلغت مرصد الحريات الصحفية ان مراسلهم احمد رياض الكربولي استشهد، بعد ان امطره ستة مسلحون مجهولوا الهوية بالرصاص قرب احد مساجد المدينة، ثم لاذو بالفرار، وقد استخدموا لتنفيذ عمليتهم سيارتين نوع اوبل بحسب شهود عيان في منطقة الحادث.

واضافت ادارة القناة ان الزميل احمد رياض الكربولي، سبق وان تم اعتراضه من قبل مسلحيين هددوه بالقتل ما لم يترك العمل في قناة بغداد الفضائية حتى انهم اقتحموا منزله في احدى المرات وهددوه بالقتل وقاموا بسرقة اجهزته الصحفية.


يذكر ان الشهيد الصحفي الكربولي الذي يبلغ من العمر (25)، كان قد باشر اول عمل صحفي له مع انطلاق بث قناة بغداد الفضائية التابعة للحزب الاسلامي.


وفي الوقت الذي يندد فيه مرصد الحريات الصحفية بعملية اغتيال الشهيد احمد رياض الكربولى، يجد المرصد، ان الغاية من تصفية الصحفيين بصورة عامة والصحفيين العاملين في المناطق الساخنة بصورة خاصة هي محاولة واضحة لاخفاء حقائق ما يحدث في تلك المناطق عن الرائ العام.


ويذكر مرصد الحريات الصحفية الحكومة العراقية وكافة المنظمات الدولية بواجبها و التزاماتها تجاه صحفيي العراق الذين باتوا يسقطون الواحد تلو الاخر دون رادع او رقيب.

 

 

 

  • وزارة الإتصالات تمنع تدفق المعلومات وتضيق على عمل صحفيين

  • عصابة تهدد مراسلاً تلفزيونياً وتخط على باب شقته "مطلوب دم"

  • صحفيون: البرلمان فرض علينا ارتداء "القاط" والمركز الصحفي بلا تكييف ولا انترنت

  • عمليات البصرة: سنعتقل أي إعلامي يغطي التظاهرات "ان شاء الله"!

  • وزارة الإتصالات تمنع تدفق المعلومات وتضيق على عمل صحفيين

  • صحفيون: البرلمان فرض علينا ارتداء "القاط" والمركز الصحفي بلا تكييف ولا انترنت

  • عصابة تهدد مراسلاً تلفزيونياً وتخط على باب شقته "مطلوب دم"

  • عمليات البصرة: سنعتقل أي إعلامي يغطي التظاهرات "ان شاء الله"!