مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > مرصد الحريات الصحفية:...

مرصد الحريات الصحفية: المؤسسات الاعلامية يجب ان تكون "حرم إعلامي" يمنع حمل الاسلحة داخلها

25 نوفمبر 2015

يعتبر مرصد الحريات الصحفية (JFO) ان حادثة اطلاق النار الذي تعرض لها، يوم امس، الناطق باسم كتلة المواطن داخل مبنى قناة "دجلة"، هو خطر كبير هُدد من خلاله الاعلاميين والعاملين في القناة، وهو اعتداء مباشر على حرمة وسائل الاعلام العراقية.

ووفقا لشهادات العاملين في قناة "دجلة" الفضائية،  فان النائب عن دولة القانون كاظم الصيادي، هاجم بالسلاح، الناطق بأسم كتلة المواطن بليغ ابو كلل وسدد له عدة اطلاقات نارية بعد الانتهاء من ظهوره كمتحدث في نشرة الاخبار.

وابلغ صحفي بارز في قناة "دجلة" الفضائية، مرصد الحريات الصحفية (JFO)، ان " النائب عن ائتلاف دولة القانون كاظم الصيادي اطلق النار باتجاه الناطق باسم كتلة المواطن بليغ ابو كلل من دون اي سبب وبشكل مفاجئ ".

وبين الصحفي، الذي رفض ذكر اسمه، ان "النائب الصيادي سحب سلاحه الشخصي واستدعى حمايته من خارج القناة، عندما شاهد ابو كلل، وقاموا باطلاق النار باتجاهه دون ان يتمكن احد من اصابته، على الرغم من ان اطلاق النار كان موجه لابو كلل من قبل الصيادي وحمايته من داخل القناة وخارجها".

وشرع النائب الصيادي بالتهجم وسب وشتم ابو كلل قبل ان يطلق النار هو وعناصر حمايته عليه.

ولم تسجل هذه الحادثة اي اصابات بين العاملين في القناة على الرغم من الخطر الكبير الذين تعرضوا له، الا ان اضرار مادية لحقت بممتلكاتها مع وجود العديد من اثار الرصاص على الجدران والابواب، بحسب التوثيق المصور من قبل مرصد الحريات الصحفية (JFO) لمبنى القناة.

مرصد الحريات الصحفية (JFO)، اذ يوجه رسالة للمسؤولين بضرورة احترام المؤسسات الاعلامية وعدم جعلها ساحة لنزاعتهم سواءا السياسية او الشخصية،  يطالب بجعل المؤسسات الاعلامية "حرم اعلامي" يمنع حمل اي سلاح داخلها وعدم السماح لحمايات المسؤولين بالدخول اليها.

 

 

 

  • قوات امنية خاصة تعتدي على فرق تلفزيونية خلال زيارة العبادي لمدينة النجف 8-١-٢٠١٨

  • شرطة الانبار تعتقل مراسلا تلفزيونيا

  • السلطات تمارس التضييق على الصحفيين في السماوة

  • القوات الامريكية تحرر مدير ادارة صحيفة عراقية مختطف في هبهب

  • شرطة الانبار تعتقل مراسلا تلفزيونيا

  • أساليب ملتوية لتقييد الصحفيين في العراق عام 2017

  • مسلحون يُهاجمون مراسل N RT عربية في بابل

  • كردستان: إعتقالات لعشرات الصحفيين وإغلاق مؤسسة تلفزيونية