مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > شرطة ديالى تداهم...

شرطة ديالى تداهم منزل صحفي بارز

27-10-2017

يدين مرصد الحريات الصحفية (JFO) العمل الترهيبي التي قامت به قوة تابعة لقيادة شرطة محافظة ديالى ضد مراسل قناة "الحرة عراق" في بعقوبة.

وداهمت قوات الشرطة العراقية منزل مراسل قناة "الحرة عراق" في ديالى هادي العنبكي، ظهر اليوم الجمعة، بعد عمله على تقرير يتعلق بقضايا فساد ومذكرة قبض اصدرتها رئاسة محكمة استئناف ديالى بحق نائب المحافظ الفني ساجد عبد الامير صعب بتهم تتعلق بالرشوة.

وقال ممثل مرصد الحريات الصحفية (JFO) بان اربعة سيارات تابعة للشرطة المحلية داهمت منزل الصحفي هادي العنبكي بحجة وجود مذكرة قبض وتحري عليه، واخذت تستفسر من عائلته عن مكان تواجده.

وتحدث مراسل قناة "الحرة عراق" لمرصد الحريات الصحفية باستغراب عن مداهمة منزله ونفى وجود اي اوامر قبض بحقه باستثناء دعوى اقيمت من قبل مسؤول محلي وتم غلقها قبل اربعة اشهر.

ولكن العنبكي اوضح ان مداهمة منزله قد تتعلق بتقرير عمل عليه وبثته قناته، يوم امس، يتعلق بصدور امر بالقبض ضد نائب محافظ ديالى المتهم بقضايا رشوة وفساد اداري وفق قرار محكمة استئناف ديالى.

ويقول العنبكي، الذي يعتبر مداهمة منزله جائت بتحريض من قبل نائب المحافظ، ان التقرير الذي انجزه لم يتضمن اي اراء شخصية له انما تضمن رأي من قبل رئيس لجنة الزراعة النيابية فرات التميمي التي اكد في حديثه المعلومات التي استندت لها المحكمة باصدار القبض على نائب المحافظ.

وفي اتصال هاتفي من مرصد الحريات الصحفية (JFO) بقائد شرطة ديالى اللواء الركن جاسم السعدي نفى علمه بقضية مداهمة منزل مراسل قناة الحرة هادي العنبكي وتوعد المنفذين.

وعلى الرغم من التطمينات التي ابداها المسؤولون المحليون المتمثلة باستنكار ورفض محافظ ديالى مثنى التميمي للعملية ورفضها كذلك من قبل النائب فرات التميمي، الا ان مرصد الحريات الصحفية (JFO) يحمل نائب محافظ ديالى للشؤون الفنية سلامة الزميل العنبكي، ويدعو المرصد وزارة الداخلية العراقية بالتحقيق في هذه القضية وتوفير وسائل السلامة لمراسل قناة الحرة عراق وتأمين منزله خشية من اي اعمال انتقامية قد يتعرض لها.

وكان مراسل قناة الحرة عراق قد تعرض لعدة تهديدات بالتصفية الجسدية بسب الاعمال التلفزيونية التي ينجزها لصالح قناته، وفي مايو / ايار من عام 2014 تعرض لتهديد مباشر من قبل محافظ ديالى السابق عمر الحميري، ووحصل مرصد الحريات الصحفية (JFO) حينها  على مقطع فديو يظهر فيه محافظ ديالى السابق عمر الحميري وهو يتلفظ بألفاظ نابية ويتهجم على الزميل العنبكي، فيما قام أفراد حماية المحافظ السابق بإختطاف مصور قناة "الحرة عراق" حسن الشمري من امام بناية مجلس المحافظة ظنا منهم إن المختطف هو الزميل العنبكي، وبعد أن أتضحت هويته قاموا برميه على قارعة الطريق بعد ان قامو بضربه ضربات مبرحة.

 

 

 

  • نائب رئيس مجلس محافظة الديوانية يمنع قناة الحرة الفضائية من تغطية مهرجان نيبور الثقافي

  • نصب تذكاري لتخليد حرية الصحافة و التعبير في العراق

  • اختيار مدينة عراقية لحرية الصحافة والتعبير وجائزة للشجاعة الصحفية

  • اصابة اشهر مذيعة عراقية برصاص مسلحين مجهولين

  • تنامي الصراع في كركوك يتسبب بمقتل مصور صحفي

  • منظمتان تعربان عن قلقها للاستهداف المنظم لوسائل الاعلام في كردستان

  • شرطة ديالى تداهم منزل صحفي بارز

  • الشرطة العراقية تمنع تغطية جريمة مقتل شابين في بغداد