مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > شرطة المثنى تحتجز...

شرطة المثنى تحتجز صحفياً و تمزق بطاقته

يستنكر مرصد الحريات الصحفية الإعتداء الذي تعرض له الصحفي شاكر الأعاجيبي، أمس الأول، من قبل عناصرمن مديرية شرطة محافظة المثنى، ويدعومرصد الحريات الصحفية الصحفيين العاملين في المحافظة الى مقاطعة نشاطات أجهزة الشرطة هناك، لحين تقديم إعتذار رسمي للزميل الأعاجيبي والكف عن مضايقة الصحفيين وتحركاتهم.

وأبلغ الصحفي شاكر الأعاجيبي، مرصد الحريات الصحفية، بأنه "أحتجز لأكثر من ساعة من قبل عناصر تابعين لشرطة المحافظة بسبب عمله الصحفي".
وأضاف، إن عناصر الشرطة أعترضته عندما كان متوجها لعمله وسط مدينة السماوة، وعندما أبرز لهم الهوية الخاصة بتسهيل مهمة الصحفيين التي حصل عليها من قبل مدير عام شرطة المحافظة "أوعز المدير الذي منحني الهوية عبر جهاز اللاسلكي بتمزيق الباج واحتجازي".

وكان رئيس فرع نقابة صحفيي المثنى سعد حسين طاهر قد قال لوكالة (أصوات العراق), إن "بعض منتسبي القوى الأمنية يصرون على عدم جدوى باجات تسهيل المهام الإعلامية رغم إنها موقعة من قبل مدير عام الشرطة".

وتشهد المحافظات العراقية تشديدات أمنية مكثفة تعيق تحرك الصحفيين وتجوالهم بين المدن والمحافظات.

وفي الوقت الذي يستنكر فيه مرصد الحريات الصحفية الإعتداء والإحتجاز الذي تعرض له الزميل شاكر الأعاجيبي، فإنه يدعووزارة الداخلية العراقية بأيقاف الباجات التي تمنحها مديريات الشرطة لتسهيل عمل الصحفيين، ويعدها المرصد مخالفة دستورية يجب إنهاؤها بأسرع وقت ممكن، كونها تتعارض مع الدستور العراقي والمواثيق الدولية.

 

 

 

  • دعوة لقادة التيار الصدري لسحب جماهيرهم المحتجة من امام قناة تلفزيونية

  • مدير مستشفى يحتجز فريقا تلفزيونيا في مركز أمني

  • استخبارات الجيش تمنع مراسل صحفي من التغطية الاخبارية

  • معهد صحافة الحرب و السلام يبدي قلقه من فرض رسوم كبيرة وباثر رجعي لقاء منح الترددات للاعلام المحلي

  • محافظ الديوانية يهاجم صحفيين ومؤسسات إعلامية بسبب تغطيات "سوء الخدمات"

  • دعوة لقادة التيار الصدري لسحب جماهيرهم المحتجة من امام قناة تلفزيونية

  •  الامن الوطني يعتقل مراسلاً صحفياً بارزاً في مدينة النجف

  • مدير مستشفى يحتجز فريقا تلفزيونيا في مركز أمني