مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > اغتيال مراسل إذاعة...

اغتيال مراسل إذاعة "صوت العراق" على يد مسلحين في بغداد

يستنكر مرصد الحريات الصحفية بشدة عملية اغتيال الزميل رائد قيس الذي اغتاله مسلحون مجهولون جنوب العاصمة بغداد في منطقة الدورة.


ونقلت وكالة (اصوات العراق ) عن اقارب الصحفي رائد قيس الذي يعمل بإذاعة "صوت العراق" إنه قتل عصر اول أمس الجمعة على يد مسلحين مجهولين في منطقة الدورة ببغداد حيث يقطن، وقالت زوجة الصحفي المقتول لوكالة أنباء (أصوات العراق ) المستقلة ان "سيارة يستقلها مسلحان قطعت الطريق على قيس الذي كان يقود سيارته الى السوق لشراء حاجيات للفطور. " وتابعت " ترجل احد المسلحين من السيارة واطلق النار عليه وقتله بالحال حيث استقرت احدى الاطلاقات بقلبه. "واشارت زوجة قيس الى ان "شقيقته كانت معه في السيارة لكنها لم تصب بسوء".


و الشهيد الصحفي قيس من مواليد 1978 وتزوج العام الماضي ويحمل شهادة البكالوريوس في اللغة الانجليزية ويعمل ايضا معدا لنشرة الاخبار والتقارير الاقتصادية في اذاعة سومر التابعة لقناة التلفزيون العراقية الفضائية " سومر ".


وقد اصدرت اذاعة صوت العراق بيانا نشرته امس على موقعها الالكتروني، ادانت فيه هذه الجريمة التي وصفوها بانها لن تثمر عن اسكات صوت الحقيقة في العراق، وطالبت اذاعة صوت العراق رئيس الحكومة نوري المالكي باجراءات حقيقية وحاسمة لحماية الصحفيين من عمليات التصفية والاغتيال المستمرة.

وتاسست اذاعة صوت العراق في تموز عام 2003 واسسها الصحفي والسياسي العراقي ازهر الخفاجي وهي تبث من بغداد في دائرة بث قطرها مئتي كيلومتر مربع اذا يتجاوز بثها ليصل الى بابل وكربلاء وبعقوبة والكوت.

 

 

 

  • وزارة الإتصالات تمنع تدفق المعلومات وتضيق على عمل صحفيين

  • عصابة تهدد مراسلاً تلفزيونياً وتخط على باب شقته "مطلوب دم"

  • صحفيون: البرلمان فرض علينا ارتداء "القاط" والمركز الصحفي بلا تكييف ولا انترنت

  • حماية وزير البيئة يعتدون على صحفيين وسط بغداد

  • اطلاق لائحة سوداء بحق أعداء حرية الصحافة

  • مكافحة إرهاب كردستان يعتدون بالضرب المبرح على مدير شبكة "الجزيرة"

  • وزارة الإتصالات تمنع تدفق المعلومات وتضيق على عمل صحفيين

  • صحفيون: البرلمان فرض علينا ارتداء "القاط" والمركز الصحفي بلا تكييف ولا انترنت