مرصد الحريات الصحفية

مرصد الحريات الصحفية

الصفحة الرئيسية > الأخبار والتقارير > إذاعة محلية في...

إذاعة محلية في صلاح الدين مهددة بالإغلاق

قال صحفيون في اذاعة (بلد اف ام)،التي مركزها محافظة صلاح الدين، انهم تعرضوا لمضايقات من مسؤوليين محليين على اثر تغطيتهم لندوات ولقاءات عن واقع الخدمات والفساد الاداري في قضاء بلد.
وقال ثجيل البلداوي، مدير اذاعة (بلد اف ام) التي تبث من قضاء بلد، جنوب المحافظة، انهم تلقوا تهديدات مباشرة من مسؤولين محليين ينتمون للمجلس البلدي وقائمقامية القضاء لبث الاذاعة بشكل مباشر ندوات شعبية نظمها الاهالي.

واضاف البلداوي، ان عضوا في المجلس البلدي وآخر من القائمقامية طالبا بقطع البث المباشر اثناء بث الاذاعة لندوة شعبية وهددوا بأغلاق الاذاعة اذا لم يتم عرض تصريحات السلطات المحلية.
وعبر البلداوي عن استغرابه من تصرف السلطة المحلية في القضاء في حين ان الندوة نقلت بشكل مباشر، "ولم يكن فيها اي نوع من التهجم أوالتجريح لأي مسؤول".

 مضيفاً ان "المواطنين كانوا يعبرون بشكل حضاري عن معاناتهم نتيجة سوء الخدمات والفساد الاداري والمالي."
وكانت السلطات المحلية قد قطعت بث اذاعة (بلد اف ام)في الخامس والعشرين من الشهر الماضي لمدة ثلاثة ايام دون مبررات قانونية.

مرصد الحريات الصحفية يعتبر تصرف السلطة المحلية في قضاء بلد انتهاكاً لحرية الصحافة، ويدعوالمسؤولين هناك الى أحترام الصحفيين وعدم التدخل في تغتيطهم للاحداث. كما يدعوالمرصد كافة المسؤولين في الدولة الى الالتزام بالدستور العراقي الذي  كفل حرية الصحافة والتعبير.

 

 

 

  • عناصر من الجيش تعتدي بالضرب على صحفيين في كربلاء

  • استهداف الصباح مخطط لايقاف الصحافة المحايدة

  • اعلام مجلس النواب يمنع دخول قناة الديار لتغطية الجلسات

  • لماذا خسرنا "قانون الصحفيين"؟

  • قوة عسكرية تهاجم فريق تلفزيوني وتعتدي عليه بالضرب

  • حكومة الديوانية تلاحق صحفيين ومدونين على خلفية تغطيات صحفية

  • مقتل مراسلة تلفزيونية واصابة مصورها بجروح خطيرة

  • فريق برنامج كوميدي يتعرض لـ"الإبتزاز والتهديد المسلح" من جماعة عشائرية